الثلاثاء، 28 فبراير، 2012

سرنمات وليد النبهاني في المعرض




لدى الكاتب والقاص وليد النبهاني إصدار جديد في معرض مسقط الدولي السابع عشر للكتاب وهو عبارة عن مجموعة أقاصيص بعنوان «سرنمات» وتمت طباعة هذا الإصدار في مؤسسة الانتشار العربي ببيروت وبدعم من مدونة «ساعي البريد» والتي يشرف عليها الكاتب حسن بن أحمد اللواتي.
السرنمات جمع سرنمة وهي مأخوذة من السير أثناء النوم. من خلال أقاصيص هذه المجموعة يحاول الكاتب أن يخرج من شرنقة الواقع ليصنع واقعا مغايرا، إذ غالبا ما تتكئ الأقاصيص على قصص موجودة في الواقع، وتحكي لنا هذا الواقع في جو من الغرائبية كما في أقصوصة (بروس واين كما ينبغي) التي يتخيل فيها الكاتب حال رجل الأعمال بروس وأين الذي سلب الرجل الوطواط منه شهرته في أفلام لا تشتهر إلا في مدة وجيزة، فيقرر الانفصال عنه لكننا نراه في نهاية الأقصوصة يحن إلى ماضيه الأشهر بمشاهدة تلك الأفلام.
بعض الأقاصيص تتكئ على أقوال مأثورة كما في مقولة (فاقد الشيء لا يعطيه) التي «حرفها» الكاتب ليتخذ منها قصة مختلفة بعنوان (فاقد الشيء سيجده حتما)، وأقصوصة (ألف موعد وصدفة) التي نقرأ فيها استعارة من عنوان (ألف ليلة وليلة) ويمزج فيها الكاتب بين مقولات (صدفة خير من ألف ميعاد) و(عصفور في اليد خير من عشرة على الشجرة) و(الطيور على أشكالها تقع) في أقصوصة واحدة. وهكذا في بقية الأقاصيص التي نجد فيها ما يشبه «هدم «البناء الواقعي السابق و«بناء» واقع فانتازي يشبه فعل السرنمة بالخروج من حلم الواقع إلى واقع الحلم.
الجدير بالذكر أن مدونة ساعي البريد لديها خطة لدعم مجموعة من الإصدارات الأخرى لكتاب ومثقفين من داخل السلطنة وخارجها


المصدر: جريدة عمان 28\2\2012م

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق