السبت، 18 سبتمبر، 2010

هدايا ساعي البريد: موعد مع الحياة


كانت رحلتنا الأخيرة لأداء مناسك العمرة أكثر من رائعة وفي طريقنا إلى المدينة المنورة توقفنا في مطار الرياض حوالي 3 ساعات وقبل أن يقتلني الملل قمت بجولة في السوق الحرة وهناك وجدت ركنا كبيرا للقراءة وفيه كتب كثيرة ثقافية وعلمية، ودينية، متنوعة ويمكنكم استعارة وقراءة إي كتاب تختارونه ويناسب ميولكم واهتماماتكم والاطلاع عليه وأنتم نتنظرون الرحلة القادمة.جميلة هذه الفكرة وأتمنى تطبيقها في مطار مسقط الدولي يوما ما.

كذلك قمت بزيارة المكتبة الشرائية في السوق الحرة وأشتريت بعض الكتب منها الطبعة الثانية من كتاب عنوانه "موعد مع الحياة" الجزء الأول للدكتور خالد بن صالح المنيف وهو كتاب من القطع المتوسط في 272 صفحة ملون من الورق الفاخر ويشتمل على أكثر من 444 قصة ممتعة ومشهد معبر وصور ناطقة ومواقف نابضة بالحياة، وقد نشر بعضها في زاوية -قصة ومعنى- في صفحة تميز بلا حدود وزاوية صندوق الحكايات- في صفحة جدد حياتك من جريدة الجزيرة ,وهذا الكتاب خلاصة جهد سنوات من البحث والاطلاع والتنقيب جمع فيها مئات القصص والخلاصات وتجارب الآخرين التي تحوي على معانٍ عميقة و قيم راسخة وفوائد جمة اعتنى بصياغتها وتنقيحها ووضع عناوين مناسبة لها فخرجت بقالب مثير وأسلوب مشوق.
قصص الكتاب تحاول شحن القارئ بالقوة والإرادة وهناك مواقف تدعوه لطرد السلبية بالإضافة إلى مشاهد توقظ الطاقات وتشعل الحماس.
أثناء هذه الرحلة الممتعة والمفيدة مع حملة "إكرام" تعرفت على صديق جديد اسمه محمد مرتضى وهو شاب هادئ ومهذب، عمره 16 سنة وينتظره مستقبل جميل ومشرق إن شاء الله تعالى وقد شعرت بأن هذا الكتاب يناسب ميوله واهتماماته فقدمته له وأتمنى معرفة رأيه عن الكتاب في القريب العاجل وقد شاهدته وهو يقرأ صفحات منه أثناء عودتنا إلى مسقط وكان يشعر بسعادة كبيرة وأتمنى له كل التوفيق والنجاح.



هناك 3 تعليقات:

  1. السلام عليكم...
    الله يبارك بك ويوفقك في حجه الاعظم وزيارة الائمة(ع)...
    سررت بقراءة تلك المواضيع القيمة في هذا المدونة الجميلة...
    تحياتي الطيبة...

    ردحذف
  2. ساعي البريد19 سبتمبر، 2010 10:03 م

    عليكم السلام ورحمة الله وبركاته

    آمين يارب العالمين ورزقكم الله مثله وأكثر
    مسرور لمتابعتكم المستمرة للمدونة وشكرا على التشجيع وأرجو أن نلتقي في مسقط قريبا بمشيئة الله

    ردحذف
  3. حلووو الكتاااب وممتع لابعد حد

    ردحذف