الأربعاء، 25 أغسطس 2010

متحف غالية للفنون الحديثة ذاكرة الوطن في غرف منزلية


البيت القديم يفتح أبوابه للجمهور في نهاية سبتمبر القادم


تتواصل الجهود لتدشين متحف غالية للفنون الحديثة وذلك مع احتفالات البلاد بالعيد الوطني الأربعين المجيد في نوفمبر القادم وقد قامت صاحبة السمو السيدة الدكتورة غالية بنت فهر بن تيمور أل سعيد بتأسيس هذا المتحف ويقع في مدينة مطرح بمحاذاة قلعتها المعروفة ويضم هذا المتحف عددا من المتاحف ومنها البيت القديم الذي يفتح أبوابه في نهاية سبتمبر القادم وحول أقسام ومكونات البيت القديم يقول مرتضى بن عبد الخالق اللواتي مدير متحف غالية للفنون الحديثة: لحظة دخولك للبيت القديم ستواجه المدخل غرفة الاستقبال في البداية ويضم البيت مجموعة من الغرف منها غرفة "مصبح" وهي عبارة عن نموذج من الغرف التي امتازت بها البيوت العمانية ما بين الفترة 1950 إلى 1970 وتمثل هذه الغرفة نمط عيش الإنسان العماني القادم إلى العاصمة مسقط من المناطق البعيدة كما تحتوي على كل ما كان يلزم العامل أو المقيم في الفترة المذكورة من أدوات ومواد عرفت وقتها بالحديثة.

ويضيف مرتضى اللواتي: بالنسبة للغرفة الثانية فهي غرفة " المجلس" وهي غرفة استقبال الضيوف وهي نموذج للبيوت العمانية القديمة الحديثة ويعود تاريخها للفترة التي ذكرتها وتعد من أهم غرف البيت وتضم عدد من اللوحات والصور الفوتوغرافية بالإضافة إلى الصناديق "المناديس العمانية" وأما غرفة المعيشة أو " الغرفة الشتوية" فتمتاز بعدم وجود نوافذ بها لضمان الدفء وهي من الغرف تهتم بها ربة البيت وتشتمل على الأزياء والعطور وبعض الحلي الذهبية والفضية وأشياء أخرى وأما عن غرفة الأطفال فيقول مرتضى اللواتي: هي غرفة جانبية تتضمن سرير الطفل العماني " المنز" بالإضافة إلى الألعاب اليدوية الصنع وماكينة الخياطة. وهناك مجموعة أخرى من الغرف في البيت القديم منها غرفة العرض أو غرفة الجلوس والمطبخ وغرفة العروس ويربط بين هذه الغرف ساحة داخلية " البهو" عرضت فيها بعض المقتنيات.
الجدير بالذكر أن متحف غالية للفنون الحديثة يضم كل من متحف الأزياء والمتحف الحديث والأخير قيد الإنشاء ويعنى المتحف بإقامة المعارض الفنية والحلقات العلمية بالإضافة إلى مجموعة أخرى من الأهداف الفنية والثقافية.

هناك 3 تعليقات:

  1. السلام عليكم...
    تشرفت بزيارة المدونة الجميلة والمتنوعة والتي اضفتها للمفضلة من المدونات لدي...
    قرأت اسمك في المدونة فهل تعرف طالبا جامعيا يدرس في استراليا اسمه حمزة اللواتي؟اي قريبا منك مثلا.
    رمضان كريم وكل عام وانت بخير...
    تحياتي الطيبة...

    ردحذف
  2. ساعي البريد27 أغسطس 2010 3:26 م

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

    أشكرك صديقي على المرور الكريم ويشرفني أن تكون هذه المدونة ضمن قائمتك المفضلة بالنسبة لحمزة اللواتي فقد سمعت هذا الاسم ولكنني لا أعرفه بطريقة شخصية وأسماء مثل حسن وحسين وعلي وحمزة ومحمد تتكرر في قبيلة اللواتي

    رمضان كريم والله أكرم الأكرمين وأتمنى المزيد من التواصل معك

    ردحذف
  3. السلام عليكم...
    اشكر لك ردك الكريم...وعموما سوف ابعث لحمزة عنوان مدونتك لعله يعرفك وهو من خيرة طلاب عمان في استراليا..وفقكم الله تعالى...

    ردحذف